قراءة هاملت

1

الأرضُ التي عند المقابر

كانت أرضاً متربةً ساخنة.

والنهر من ورائها باردٌ أزرق؟

أنت قلتَ لي: "حسناً، اذهبي إلى الدير

أو تزوجي أحمق ما".

هكذا يتحدثُ الأمراءُ دوماً،

قاسينَ كانوا أو طيبين.

بيدَ أني أعِزُّ هذا الحديث، الأخرق، الوجيز

فليتدفق ويشرق عبر آلاف السنين

مثل معاطف فراء على الأكتاف.

 

2

وكما لو بالخطأ

قلت لك " أنتَ ..."

وأضاءت بسمةٌ رخيةٌ من سعادة

هذا الوجه العزيز.

 

من زلات لسانٍ كهذه

مسموعةً كانت أم في العقل

يتورد كلُّ خدّ.

أحبك كما لو أن أربعينَ أختاً

أحببنكَ وباركنك.

قراءة المزيد

قصائد الأيام الماضية

قائمة الشعراء